دراسة تجريبية

& عند معايرة 25 ml من محلول حمض كلور الماء ذي التركيز 0.1 mol.L-1تم استخدام مقياس درجة الحموضة للتعرف على قيمة PH المحلول بعد كل إضافة من محلول NaOH ،وفيما يأتي النتائج التجريبية التي تم الحصول عليها : & & ولتوضيح العلاقة بين قيمة ال PH وحجم محلول NaOH المضاف تستخدم المعطيات التجريبية المتضمنة في الجدول السابق لرسم منحني المعايرة المبين في الشكل:

إقرأ المقال

منحنيات المعايرة

& عند معايرة حمض بأساس يحدث تناقص تدريجي في تركيز أيونات الهيدرونيوم الموجودة في المحلول الحمضي نتيجة لاتحادها مع أيونات الهيدروكسيد الناتجة عن تأين الأساس المضاف من السحاحة ، وبذلك تزداد قيمة PH المحلول على نحو تدريجي . ونلاحظ تجريبيا" أنه عندما نكاد نصل إلى نقطة نهاية المعايرة فإن التغير في قيمة ال PH يكون مفاجئا" وحادا" بمجرد إضافة قطرة واحدة من محلول الأساس ، وهي القطرة الأخي...

إقرأ المقال

مشعرات ( حمض _ أساس )

& إن المشعرات المستخدمة في معايرة ( حمض – أساس ) هي حموض أو أسس عضوية ضعيفة معقدة التركيب ، يتغير لونها بتغير PH الوسط الذي توضع فيه . وما يميز هذه المشعرات هو تغير لون كل منها تدريجا" ضمن مجال محدد لقيمة الPH  , ومن هنا يبرز مصطلح " مجال ال PH  للمشعر" & & يتم اختيار المشعر المناسب لمعايرة ( حمض – أساس ) بحيث تكون قيمة ال PH الموافقة لنقطة نهاية المعايرة واقعة ضمن مجال ا...

إقرأ المقال

معايرات التعديل – قانون المعايرة

& تهدف معايرة التعديل التي تقوم على تفاعل حمض مع أساس إلى تحديد تركيز الحمض أو الأساس في المحلول ، حيث يكون محلول إحدى المادتين ( الحمض أو الأساس ) معلوم التركيز بدقة ( قياسيا" ) ومحلول المادة الأخرى مجهول التركيز . & & فلو أردنا معايرة محلول مجهول التركيز لحمض ما بمحلول قياسي لأساس ما ، فعندئذ لا بد من أخذ حجم محدد من محلول الحمض وقياس الحجم اللازم من محلول الأساس لتعديل...

إقرأ المقال

حسابات المعايرة

* حسابات المعايرة * ** أولا" : حساب تركيز محلول ممدد : ** & بما أن إضافة كمية من الماء المقطر إلى المحلول لا تغير في عدد مولات المادة المذابة فيه ، وإنما تغير تركيزها فقط ( لتغير حجم المحلول ) ، فهذا يعني أن عدد مولات المادة المذابة قبل التمديد n1يساوي عدد مولاتها بعد التمديد n2، أي أن :     ** ثانيا" : حساب التركيز المولي لمحلول : ** & نحتاج إلى محلول معلوم التركيز بشك...

إقرأ المقال

مدخل الى المعايرة 

& لعلك سمعت المثل القائل : " درهم وقاية خير من قنطار علاج " , والسؤال : هل تعلم بهذا المثل حقا" ؟ هل تذهب من تلقاء نفسك بين حين وآخر لإجراء التحاليل الطبية والاطمئنان عن حالتك الصحية ؟ تخيل لو أن مختبرات التحاليل الطبية غير موجودة هل كان بوسع الطبيب أن يشخص الأمراض الباطنية التي تصيب الانسان ؟ وأن يصف لها العلاج المناسب ؟ & & إن التحاليل الطبية لا تقتصر على التحاليل الجر...

إقرأ المقال

لم يتم العثور على فئة فرعية ، يرجى العودة إلى الفئة السابقة

قم بتنزيل تطبيق eMufeed Android الآن