مقدمة

& تعد البستنة من أكثر النشاطات الزراعية أهمية ، و يسمح الهكتار الواحد المزروع بالفاكهة بالحصول على كمية إجمالية من الإنتاج و كذلك على قيمة مادية كبيرة ولكنه مقابل ذلك يحتاج إلى نفقات و جهود ليست قليلة تبذل في وحدة المساحة ، فبقدر ما يتم الاعتناء بتلمشروع ، يكون ناجحا . & ^

& أدى استخدام الأسمدة في بساتين الفاكهة إلى الحسول على إنتاج عالي ومستمر ، خثوصا عندما يترافق ذلك مع تقديم الخ.مات الأخرى الضرورية للنباتات وأهمها الري ، وقد تبين أن إضافة الأسمدة تزيد من الإنتاج بنسبة 30- 50% وتحسن التركيب الفيزيائي والكيميائي للتربة والنشاط الخيوي للأحياء الدقيقة فيها . &

*طرق إضافة الأسمدة *

& تتوقف طريقة إضافة الأسمدة على نوع للعناصر ونوع السماد و عمر النبات ، و طبيعة التربة . &

** تسميد الغراس **

& تضاف الأسمدة العضوية والفوسفورية والبوتاسية قبل الغرس وتقلب في التربة بفلاحتين متعامدتين ويتم الزرع أما الأسمدة الآزوتية فتضاف على أربع دفعات الأولى بعد الغرس مباشرة والثانية بعد شهر من الإضافة الأولى والثالثة بعد شهر من الثانية والرابعة بعد شهر من الثالثة . &

** تسميد الارض قبل الغرس **

& تضاف هذه الأسمدة إلى التربة عند تحضير الأرض وتخلط جيداً بالتربة ثم تخطط الأرض للزراعة . &

** تسميد الأشجار المثمرة الصغيرة من عمر سنة حتى طور الإثمار الكامل **

& تضاف الأسمدة العضوية والفوسفورية البوتاسية ونصف كمية الأسمدة الآزوتية ونصف كمية الأسمدة الآزوتية خلال شهر تشرين الثاني – كانون الأول وتخلط جيداً بالتربة أما النصف الثاني من الأسمدة الآزوتية فيضاف خلال شهر شباط – آذار مع مراعاة سقاية الحقل بعد كل دفعة سمادية . &

** تسميد الأشجار المثمرة في طور الإثمار الكامل **

& عموما تضاف الأسمدة العضوية والفوسفورية والبوتاسية في بداية فصل الشتاء وتخلط جيداً بالتربة، أما السماد الآزوتي فيضاف على ثلاث دفعات : &

& 1- الدفعة الأولى نصف الكمية قبل انتفاخ البراعم . &

& 2- الدفعة الثانية ربع الكمية في شهر أيار ومطلع حزيران . &

& 3- الدفعة الثالثة ربع الكمية في بداية شهر آب . &

& مع مراعاة سقاية الحقل مباشرة بعد كل دفعة سمادية آزوتية . &

*مقادير ونسب التسميد *

& تتعلق كميات الأسمدة الواجب إضافتها بعدة عوامل منها خصائص التربة و النوع النباتي المزروع ، الأصل ، المسافات الزراعية ، عمر النبات ، وعمق التوضع الأغظمي للجذذور ، إضافة إلى عمليات الخدمة ونوع السماد الميتعمل وتركيزه . &

& إن متطلبات الأشجار المثنرة من العناصر الغذائية الأستسية ليست واحدة ، فهي تحتاج إلى بوتاسيوم بالدرجة الأولى ، يليه الآزوت ثم الفسفور . &

& تزداد حاجة الأشجار الفتية بشكل كبير إلى الآزوت بينما تخفض احتياجات الأشجار المثمرة إليه بعض الشيئ وتزاد حاجتها إلى البوتاسيوم . &

& يضاف السماد البلدي كل 3-4 سنوات بمعدل 20-30 طن للهكتار . &

إنشاء حساب جديد

قم بتنزيل تطبيق eMufeed Android الآن